الجمعة، 9 مايو، 2008

ضكتور كعبول في طب المنوفية



من مقامات الأفول في وصف ضكتور كعبول




حدثنا شنوفي مهيطل زعبلة الدهل
وهو أحد جيراننا في السكشن يطل فقال:
بعد رحلة العناء... ومشوار الشقاء... وسكة البلاء بين تقل العربي والكيمياء ....وصعوبة الفيزياء ....ورخامة الأحياء
وبعد رحلة الدروس... ومئات الجنيهات من الفلوس ....وعلى جيوب أهله يدوس
وصل كعبول إلى مثواه الأخير.... بعد روحه ما بقت في المناخير
وآدي كانت فرحته... لما ظهرت نتيجته... وجاله الجواب على بلدته ...وقلع يا ناس جلبيته... ولبس البالطو في كليته
وقرر كعبول يبطل أكل الملوخية... ابتسم أنت في طب المنوفية
وقرر أيضا يبطل أكل الفول ....ويحضر الطابور... عفوا قبل الدكتور
دخل كعبول المدرج ....لقى اللي ما يشتري يتفرج
بص كعبول مالقاش له مكان... لأن المدرج بالطلبة مليان... قعد يعيط وأصيب بالغثيان
والله لروح لمدير الكلية... ازاي ما يبقاش فيه مكان ليه
يا بني اقعد على السلم... وركز يا بني وما تبقاش مبلم
جلست أستمع إلى الدكتور بإزبهلال ...وأدهشني من الدكتور براعة الاستهلال
وبعد مرور ربع ساعة... أصبحت زي ما يكون وقعت ف بلاعة... يا بني هات الولاعة ...نحرق سجارتين قبل انتهاء الساعة
عفوا أخوك خرمان... من المحاضرة جربان... وعاوز أجري منها زي الرهوان
ياااااه المحاضرة بقت فنيتو.... وجريت وقلت يا فكيكو
صرخت بهستيريا ...هيا بنا الى الكافتيريا
نظبط الدماغ بكوباية شاي... أصل المحاضرة خلتني أقول جاي
يا عم عاطف واحد شاي واتنين طعمية... نظبط الدماغ مية مية
وبعد ما شربت الشاي التمام... دفعت الفلوس بهدوء واحترام... وذهبت الى السكشن في الموعد التمام.. أحمل شنطتي كالأسد الهمام
دخلت سكشن التشريح... لقيت المعيد بالطلبة يطيح
العيال متكتولين على الجثة... زي ما يكون هياكلوا منها حتة
هي اللحمة رخصت والا إيه.... وقررت أزاحم زي البيه
شوفت من الجثة قدر رمح ..آآه يا ريتني جيت هنا من الصبح
حرقتني عينيا من الفورمالين... وخدت رست وكلت مندولين
وفي اليوم التاني دخلت سكشن الهستولوجي.... بعد محاضرة الفسيولوجي
دخلت المعمل وعطست عطسة... وطلعولي في الرسم القطط الفاطسة
واليوم اللي بعده دخلت البيو ملهوف... وأدهشتني الاحماض على الرفوف
وضعت في الانبوبة المحلول... وحطتها على النار لتفور... وقعت على هدومي حرقتها يا خسارة البالطو الجديد
دخلت الفسيولوجي رابع يوم... بس بصراحة الدكاترة طلعوا نجوم ...عملنا تجارب الدم سريعا والمعمل بقى بالدم يعوم
كراسة العملي يالا خلصوها... قبل ما نحط أصفار تخدوها
وخلصت السنة سريعا ...كدت أن أقع على الارض صريعا
دخلت الامتحان النظري بحرارة ...وجاوبت على نص الاسئلة بجدارة
وفي الامتحان الشفوي الكوسة.... سلم على بابا واديله بوسة
قلت بلاش الطب ده ...ابعد عنه وكفاية بلاه
أشحت بشرف أحسنلي... بعيشة كريمة توفرلي
هي دي كانت حكايتي .... حكاية ضكتور كعبول

يارب يكون عجبكم البوست ده
[....]

الخميس، 8 مايو، 2008

[....]

أخيرا دونت

بعد فترة من التردد
قمت بالتدوين أخيرا
كنت بدون قبل كدة بالتدوين في أجندة خاصة بي
وان شاء الله تكون مدونة متميزة
[....]