الخميس، 8 يناير، 2009

سنن الهية في حرب غزة الأبية


سنن الهية في حرب غزة الأبية


خلال الفترة الماضية وأنا أتابع الحرب على غزة
خطر ببالي بعض السنن الالهية وأنا أقرأ كتاب الله تعالى... الدستور الخالد
قوانين ثابتة لاتتغير ولا تتبدل
القانون الأول :((الا ماكتب الله لنا))في عقيدتنا

يقول تعالى في سورة التوبة ((قل لن يصيبنا الا ماكتب الله لنا هو مولانا وعلى الله فليتوكل المؤمنون))

هذه العقيدة التي هي من صميم عقيدة المسلمين

تجعلنا دوما في راحة نفسية وسكينة ربانية

إنه لا يصيبنا الا ما كتب الله لنا

كل مكتوب عند الله تعالى في لوحه المحفوظ

لا يتبدل ولا يتغير

فما أصاب اخواننا في غزة ماهو الا بعلم الله تعالى

وقدر بقدر الله تعالى

تخيل معي يموت في مصر في حوادث الطرق ما يزيد على 50 ألف سنويا

ومات في لحظة واحدة 1000 شخص في عبارة الموت في يوم واحد

وغيرهم في قطار الصعيد

ولكن هيهات

الموت سبيل الله في عزة خير وأفضل من الموت في ذلة وهوان

القانون الثاني :((الحسنيين))لاغير

يقول تعالى في سورة التوبة في الآية التي تليها

قل هل تربصون بنا الا احدى الحسنيين ونحن نتربص بكم أن يصيبكم الله بعذاب من عنده أو بأيدينا فتربصوا إنا معكم متربصون

ما أجمل هذا القرآن

في معسكر الايمان يكون إما النصر والتمكين في الدنيا والأجر عند الله تعالى

أو الشهادة في سبيل الله وما أعلى مقام الشهيد عند الله

وفي معسكر الباطل إما نصر في الدنيا ...

فسيكون نصر زائف قائم على ضعف المسلمين أو على الخداع

وبالتالي سيكون مؤقتا لأنه قانون الله تعالى الذي لا يتبدل ولا يتغير

ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون

وإذا كانت الهزيمة فالخزي في الدنيا والعذاب في الآخرة

القانون الثالث :((ولا تهنوا))أبدا

(ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين)

سبحانك ربي يأتي تأييد الله تعالى للمؤمنين في حالات الضعف

حتى لا تموت الهمم

لا تهنوا يا مؤمنين بعد الهزيمة

ولا تحزنوا بغلبة أهل الباطل عليكم

بل أنتم الأعلون بفضل الله تعالى

بل يقول تعالى إن يمسسكم قرح فقد مس القوم قرح مثله

إن كنتم تألمون ياأهل غزة فإنهم يألمون كما تألمون

سبحانك ربي ماأجمل هذا التأييد من الله لينزل على القلوب المؤمنة

بالله فتطيب النفوس وتصفو بل وتطمئن لما عند الله تعالى من الفضل والثواب
والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون

تعليقات: 2

غير معرف يقول...

ربنا يبارك فى حضرتك على هذه الخواطر الايمانية فى ظل الوقت الذى يعتمد فيه البعض على الحسابات المادية فقط فى تقدير الامور

اكرر شكرى ونسأل الله عز وجل لك القبول والتوفيق فى الدنيا والآخرة

اخوك / طاحوون

ضكتور يقول...

جزاكم الله خيرا ...ربنا يعزك ...نورتني والله