الجمعة، 17 يونيو، 2011

من عبق الأخوة




كان عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- يردد دائمًا على مسامع إخوانه: "أنتم جلاء قلبي، أنتم جلاء حزني"

وهذا ما أكده أكثم بن صيفي- رحمه الله- بقوله: "لقاء الأحبة مسلاة للهم"

وكان طلحة بن مصرف- رحمه الله- يقول إذا لقي أخًا من إخوانه: "للقياك أحب إليَّ من العسل".

وحين سُئل أحد الأولين: في أي شيء وجدت لذة العيش؟ أجاب بقوله: "في محادثة الإخوان، والرجوع إلى الكفاية".

وقال احدهم : "بصحبة الصالحين تطيب الحياة، والخير مجموع بالقرين الصالح

تعليقات: 2

سبايدرمان يقول...

احلي جلسه بتبقي مع اجمل صحبه
شكرا لك على الكلام الطيب ده

د.سمر يقول...

فعلا ..
حتى أن صحبة الأخوات هي أكثر ماهون علي وجمل سنين دراسة الطب الست الطويـــــــلة
لاحرمكم الله قلوبا تحبكم :)