الخميس، 11 أغسطس 2011

اشتقت اليك يا ابتي ... 6 سنوات على الفراق




11/8

يوم من عمري لن أنساه ما حييت
انه يوم وفاة والدي الحبيب رحمه الله
اشتقت اليك والدي الحبيب
واشتقت الى حكاياتك ودعاباتك التي لا تنتهي
لازالت ترن في أذني تلك الوصايا التي أوصيتني بها
وما زلت أستعين بها في زحمة الحياة

سأظل أذكر وصيتك لي
(( ما حك جلدك مثل ظفرك فتول أنت جميع أمرك))
أي لن يقوم بعملك على خير وجه الا بنفسك


ولن أنسى ذلك المشهد وأنت تجلس وسط الفلاحين في حقلنا وتدعوهم الى الله وتأمهم الى الصلاة

ولن أنسى صوتك الجميل وهو يترنم بآيات القرآن بعد صلاة الفجر
وأستيقظ عليه دائما

ولن أنسى دائما منادتاك لي عندما أنجز عملا
تضاحكني وتقول لي
يا حتة بلدي !


لن أنسى وقفتك وأنت تمسك المايكرفون في المسجد وتلقي دروسا دعوية للمصلين في رمضان

لن أنسى دوما ذلك اليوم الصعب من كل عام ونحن نفرز عسل النحل في حقلنا
وكنت دائما تشجعني وتشد من أزري رغم قرصات النحل المتكررة والمؤلمة !


تعلمت منك يا أبت الكثير
تعلمت منك
حب الدعوة
حب القرآن
حب الناس
حب الفقراء والمساكين
حب العمل والتفاني فيه


أبتي الحبيب
اشتقت اليك وبعد مرور 6 سنوات
سأظل أسير على خطاك

وسأظل أستغفر لك وأدعو لك يا ابتي
حتى تباهي بي سكان البرزخ
سأهدي لك عند كل ختمة قرآن دعاء واهداء بمثل ثواب ما قرأت
سأبر أقاربي الذين أحببتهم يا ابي وسأزورهم دائما برا بك

اللهم اغفر لأبي وأسكنه فسيح جنتك يارب

تعليقات: 2

alirbidi يقول...

السلام عليكم
الله يرحمه و يغفر ذنبه و يجعلك في عمله الصالح أخي محمد ، و دائماً أخي تعزا بفقدك رسول الله صلى الله عليه و سلم .
الله يثبتك و يثبتنا على دينه و يرحمنا جميع و يجمعنا بأبائنا و أزواجنا و ذرياتنا في الجنان ، آمين يا رب

norahaty يقول...

اللهم أغفرله وارحمه
وتب عليه وأرض عنه
هو وامى وأبى
وأموات المسلمين أجمعين