الأربعاء، 29 ديسمبر 2010

فيها ايه لو نعامل بعض باحترام ؟


موقف أثر فيا كتير

امبارح كنت في مشوار في شبين وراجع بلدي وركبت سيارة الاجرة اللي بتروح بلدنا
وكانت العربية فيها مكان فاضي وكان من حظي ونصيبي !
وكعادة بعض السواقين الرذلة (اللهم اغفر لنا ولهم) ! لازم يحمل العربية الضعف ولو طال يحمل على سقف العربية هيحمل
وكان السواق في مثل سني ..وكان الكرسي اللي جنب السواق عليه واحد كبير في السن وكان طويل اللسان شوية !
وكان السواق عايز يركب اتنين في الكرسي اللي قدام (اللي هو سعة نفر واحد ! وعليه الراجل الكبير !)
فرد الرجل الكبير : دا انت سواق منتن ! وابن ....وابن ....
فرد السواق : انا غلطت فيك يا حاج دلوقتي ؟! ..انزل من العربية ..مش مروح معانا !
الراجل الكبير : على ....من ديني مش نازل م العربية ...يا بن ...(حذفت للرقابة!)
تدخلت لتهدئة الجو : خلاص يا اسطى دا زي والدك برضه ..وانت يا عم الحج ما يصحش كدة دا زي ابنك ....على هذا النسق
المهم انطلق السواق ..وفي نصف الطريق اشتعل الجو فجأة ..وانطلق الرجل الكبير في سبابه ..والسواق مش بيرد عليه .. لغاية لما مد ايده وقاله وقف العربية وهاوريك !
وقفت السيارة ..وبدأت الخناقة وفجأة تجمع السائقون ..وحبوا يجاملوا زميلهم السواق ونزلوا على الراجل ضرب وشتيمة وطبعا اوقفنا الخناقة وانطلقت السيارة بغير الرجل الكبير ..والموقف انتهى

من خلال الموقف السابق لو رجعنا بالاحداث ووضعناها في وضعها الطبيعي ..وحتى نتلافى تلك المشكلة ..لو كان السواق احترم نفسه ..وركب العربية بعدد ركابها الطبيعي ..وترك الجشع ..لم يحدث ذلك
ولو تعامل الرجل الكبير بشكل أكثر لباقة واحترام واوصل اعتراضه بشكل محترم لما حدثت المشكلة

يا مسلمين

ليس منا من لم يرحم صغيرنا ويوقر كبيرنا..حديث
واقرب الناس مني مجلسا يوم القيامة أحسنهم أخلاقا ..حديث

تعليقات: 4

Dr Ibrahim يقول...

من ده كتير يا دكتور...
ربنا يهدى

دكـــــتور جدا يقول...

يارب
جزاكم الله خيرا يا دكتور ابراهيم

المجاهد الصغير يقول...

السلام عليكم
الا حول ولا قو الابالله
اللهم ارزقنا الهدى والتقى والعفاف والغنى
هقول ايه بس ؟؟؟

خالد البطل يقول...

كما ذكرت اخي العزيز :
السواق أعماه الجشع والطمع ولم يقنع بما قسمه الله.
والرجل الاخر ترك لسانه يحصد ما لا ينفع.

اللهم اهدي امتنا لما تحب وترضى